تفسير حلم السفينة معنى السفينه في المنام

المحتويات:رؤيا السفينة في البحر في السماء في البر الغارقة تحطم السفينه للحامل للعزباء للمتزوجه

تفسير حلم السفينة معنى السفينه في المنام

تفسير حلم السفينه

  1. تدل السفينة في المنام على دين ينجي من المحن والفتن والمصائب والجهل، الى جانب ذلك قد تدل السفن على زوجة تحصن الرجل أو على الوالدين. من ناحية اخرى قد تدل السفينة في الحلم على السجن والحزن والهم.
  2. بحال كان الحالم كافر تكون السفينة في المنام إنقاذ من الهلاك وإما إن كان فقير فالسفينة تكون الحصول على المال بعد الفقر
  3. وإن كان مذنب سيتوب عن الذنب وسيرجع الى الصلاح، وإن كان طالب للعلم فتكون السفينة دلالة على أنه سيحصل على مراده من العلم وسينجو من الجهل
  4. وإن كان مديون سيقضي دينه، وإن كانت أرزاق الدنيا مغلقة في وجه الحالم فسيأتيه الرزق من حيث لا يدري، وإن كان مريض وركب السفينة سيشفى من مرضه. من كان مسجون وركب السفينة في البحر سينحو من سجنه.
  5. من يركب السفينة مع الموتى سينجو من فتن ومصائب وهذه دلالة على بحثه عن النجاة من الأمور السيئة
  6. السفينة: دالة على كل ما ينجى فيه مما يدل الغرق عليه، لأن الله سبحانه نجى بها نوح عليه السلام والذين معه مما نزل بالكفار من الغرق والبلاء وتدل على الإسلام الذي به ينجى من الجهل والفتنة
  7. وربما دلت على الزوجة والجارية التي تحصن وينجى بها من النار والفتن، لأن الله سبحانه سماها جارية
  8. وربما دلت على الوالد والوالدة اللذين كانت بهما النجاة من الموت والحاجة، لا سيما أنها كالأم الحاملة لولدها في بطنها
  9. وربما دلت على الصراط الذي عليه ينجو أهل الإيمان من النار وربما دلت على السجن والهم والعقلة إذا ركدت، لقصة يونس عليه السلام.
  10. من رأى أنه ركب سفينة في البحر، فانظر إلى حاله ومآل أموره، فإن كان كافر أسلم، سيما إن كان صعد إليها من وسط البحر من بعدما أيقن بالهلاك
  11. وإن كان مذنب تاب من ذنبه. وإن كان فقير استغنى من بعد فقره. وإن كان مريض أفاق من مرضه، إلا أن يكون ركبها مع الموتى وكان في الرؤيا ما يؤكد الموت، فيكون ركوبها نجاة من فتن الدنيا
  12. وإن كان مفيق وكان طالب علم، صحب عالم أو استفاد علم ينجو به من الجهل، لركوب موسى مع الخضر عليه السلام في السفينة
  13. وإن رأى ذلك مديون قضى دينه وزال همه. وإن رأى ذلك محروم ومن قدر عليه رزقه. أتاه الله الرزق من حيث لا يحتسب، إذا كانت تجري به في طاروسها، فيدل ذلك على ريح الربح، وطاروس الإقبال
  14. وإن رأى ذلك عزب، تزوج امرأة أو اشترى جارية تحصنه وتصونه. وإن رأى فيها ميت في دار الحق، نجا وفاز برحمة الله تعالى من النار وأهوالها. وكذلك في المقلوب
  15. لو رأى من هو في البحر كأنه في المحشر وقد ركب على الصراط أوجازه، فإنه ينجو في سفينته وممره من هول بحره وحوادثه، إلا أن يكون أصابه في المنام في ممره من النار سوء، فإنه يناله في البحر مثل ذلك ونحوه. وإن جرت بمسجون نجا من سجنه وتسبب في نجاته
  16. وإن وصل إلى ساحل البحر أو نزل إلى البر كان ذلك أعجل وأسرع وأحسن. وأما إن رأى السفينة راكدة وأسواج البحر عاصفة، دام سجنه إن كان مسجون وطال مرضه إن كان مريض، ودام تعذر الرزق عليه وعجز عن سفر إن حاول ذلك، وتعذر عليه الوصول إلى زوجته إن كان قد عقد عصمتها، وفتر عن طلب العلم إن كان طالب، لا سيما إن كان ذلك في الشتاء وارتجاج البحر
  17. وقد يدل ذلك على السجن، لما جرى على يونس عليه السلام من الحبس في بطن الحوت حين وقفت سفينته.
  18. إلا أن عاقبة جميع ما وصفناه إلى خير إن شاء الله ونجاة لجوهر السفينة وما تقدم لها وفيها من نجاة نوح عليه السلام، ونجاة الخضر وموسى عليهما السلام، ونجاة السفينة من الملك الغاضب
  19. لأن الخضر عابها وخلع لوح من ألواحها، مع حسن عاقبة يونس عليه السلام من بعد حاله، وما نزل به. ولذلك قالوا لو عطبت السفينة أو انفتحت لنجا من فيها، إلا أن يخرج راكبها إلى البر أو يسعى به فيه فلا خير فيه
  20. فإن كان مريض مات وصار إلى التراب محمول حمل شنيع، فإن كان في البحر عطب فيه، ولعل مركبه تنكسر لجريانه في غير مجراه. بل من عادته في اليقظة إذا دفع بطاروسه إلى البر، انكسر وعطب.
  21. وإن رأى طالب علم أن سفينته خرجت إلى البر ومشت به عليه، خرج في علمه وجدله إلى بدعة أو نفاق أو فسوق، لأن الفسوق هو الخروج عن الطاعة، وأصل البروز والظلم ومنع الشيء في غير مكانه
  22. من ركوب السفينة من الماء الذي به نجاتها وهو عصمتها، إلى الأرض التي ليس من عادتها أن تجري عليها، فقد خرج راكبها كذلك عن الحق والعصمة القديمة. فإن لم يكن ذلك فلعله يحنث في زوجته ويقيم معها على حالته، أو لعله يعتق جاريته ويدوم في وطئها بالملك، أو لعل صناعته تكسد ورزقه يتعذر فيعود يلتمسه من حيث لا ينبغي له.
  23. وأما إن جرت سفينته في الهواء على غير الماء، فجميع ما دلت عليه هالك، إما عسكر لما فيها من الخدمة والريش والعدة، وإما مركوب من سائر المركوبات، وقد تدل على نعش من كان مريض من السلاطين والحكام والعلماء والرؤساء، وقال بعضهم: من رأى أنه في سفينة في بحر، داخل ملك عظيم أو سلطان.
  24. والسفينة نجاة من الكرب والهم والمرض والحبس، لمن رأى أنه ملكها. فإن رأى أنه فيها كان في ذلك، إلا أن ينجو فإن خرج منها كانت نجاته أعجل، فإن كان فيها وهو على أرض يابسة. كان الهم أشد والنجاة أبعد، فإن رأى وال معزول أنه ركب في سفينة، فإنه يلي ولاية من قبل الملك الأعظم على قدر البحر، ويكون الولاية على قدر أحكام السفينة وسعتها، وبعد السفينة من البر بعده من العزل

سفينة : دالة على النجاة لمن كان في هم , أو مرض أو ضيق , فان ركبها مع قوم صالحين فانه يتبع الهدى , وان ركبها مع أصدقائه فانه ينال عزا وبركة

تفسير رؤيا السفينة‎ – YouTube
https://www.youtube.com/watch?v=9qxQN0Eiwxs

مصطفى الطشاش

حاصل على شهادة البكالوريوس في علوم الحاسوب من كلية الرافدين الجامعه في بغداد , مهتم بعلم تفسير الاحلام و مواضب على دراسة هذا المجال و القراءة عنه و التعمق فيه , هدفي تأليف كتاب يتحدث عن تفسير الأحلام يتميز بشيء من الحداثه ويضم بعض الرموز التي لم تكن موجوده في عصر المفسرين القدامى

اترك تعليقاً