تفسير حلم ميت يعود للحياة في المنام لابن سيرين

موت الأب أو الأم أو الأخ والجد للحامل والبنت العزباء والمتزوجة Dead back to life
رؤيا الميت حي للبنت البكر والمرأة الرجال والشباب
تفسير حلم ميت يعود للحياة في المنام لابن سيرين

الميت في المنام هي بمعظم أحوالها إلا القليل كما يقال خير للرائي، فإن رأى ميتا من أقاربه أو شخص يعرفه مثل الأب والأم وغيرهم حي في الرؤيا فإن كان هذا الميت يفعل الخير أو أمرا حسنا في منامه فإنه يعود بالخير على الرائي أو لحسن حال الميت، أما إن كان يأمر بسوء أو ينهى عنه أو يقوم بعمل ليس مناسب فإنه ينهى الرائي عن القيام بمثله والابتعاد عن المعاصي والبدع أو ما يشابه عمله أو يقترب منه في المعنى.

أما في باب الحديث مع الميت فإن الحديث معه يكون بدلالة الكلمات التي يخبره بها، فإن كانت بها حسن وخير فإنها يجنيه ويناله الرائي أو السامع لكلام الميت إن كان غير الرائي في الحلم موجود مع الميت يسمعه، وإن كان يخبر بالشر أو السوء فإنه بين احتمالين إما من عمل الشيطان وأضغاث أحلام أو أنه ينهى الميت عن ارتكاب الآثام والمعاصي، وقد يكون نبرة الصوت بالهمس والإلحاح في الخير هي أفضل للرائي من الصوت العالي أو المزمجر والصراخ الذي يكون للنهي عن الأفعال، وأما قراءة القرآن للميت الذي رجع للحياة في المنام أو طرحه السلام على الرائي فإنه يدل على حسن مقامه بإذن الله في موته.

ومن سمع ميتا قد عاش وناداه باسمه وألح عليه أو طلب منه مرافقته وقبل واستجاب الرائي لطلبه وذهب معه فإنه سيموت بنفس الطريقة التي مات بها من ناداه في منامه، مثل الأمراض أو الحوادث أو موت الفراش إلا إذا تركه بعد مناداته ولم يخبره شيئا وذهب كل منهما في حال سبيله قبل انتهاء المنام فإنه يدل على مرض عابر، والسفر والتنقل مع الميت لمكان بعيد يدل على أن الرائي قد خدع من شخص أو التبس عليه أمر فقام بفعل الخطأ وترك الصواب، وفي حال تتبع الرائي لميت يسير أو يلحق بالميت فإنه سيمرض أو يوشك على الموت ولكنه ينجو ويكمل حياته إلى حين إرادة الله ليموت

وفي حال كانت الرؤيا متعلقة في ميت عاد للحياة فيأخذ منه الرائي شيئا أو يعطي الميت للرائي شيئا فإنه يأتي في جانب الخير أو طلب الميت من الرائي أمرا مثل رد نقود الدين أو رد معروف لم يستطع فعله في حياته أو عمل يقدم له الأجر في موته ويقال أنها بمثابة أمانة إن كان الأمر بالخير ليجزى به الرائي خيرا وينال منه الميت أجرا.

وعند أخذ الميت في المنام من الرائي شيئا فذلك في أمور الشر والمصائب والهموم، فقد يفسر بأنه فناء للرائي أو تغلغله في المحرمات أو خسارته لماله، ما لم يكن قد أخذ منه كتاب القرآن أو العطر أو الماء أو اللبن فإن تلك فقط هي سؤال لسداد أمر ورد وديعة كانت عليه، ورؤية الشخص الميت قد عاش ولكنه مريض يشتكي من ألم أو من قدمه فإن يفسر بأكل الرائي لمال من مصدر حرام أو ينفق منه أو يكسب منه

مصطفى الطشاش

حاصل على شهادة البكالوريوس في علوم الحاسوب من كلية الرافدين الجامعه في بغداد , مهتم بعلم تفسير الاحلام و مواضب على دراسة هذا المجال و القراءة عنه و التعمق فيه , هدفي تأليف كتاب يتحدث عن تفسير الأحلام يتميز بشيء من الحداثه ويضم بعض الرموز التي لم تكن موجوده في عصر المفسرين القدامى

اترك تعليقاً